• ×

10:04 مساءً , الإثنين 3 صفر 1439 / 23 أكتوبر 2017

التاريخ 18-11-38 07:19 صباحًا
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 88
5 نصائح لتغيير طريقة تفكيرك
أحمد بن ثعيليق الخمعلي

أعتقد أن الجميع يتفق على كره الفوضى، لدرجة أننا نتجاهل أنها موجودة، وأحياناً ننعزل عن الناس لأننا قلقين من نظرتهم لنا بسبب فوضويتنا، ولكن لحسن الحظ يمكننا تجاوز عدم التنظيم أو الفوضى المنزلية، تلك التي لا نحبذ الاعتراف بوجودها، وعن خبرة فالموضوع فقط يحتاج إلى صبر وعقل منفتح لتحقيق ما نريده في منازلنا وحياتنا.

لذلك سأقدم لكم اليوم ٥ نصائح حديثة وبسيطة لتغير من طريقة تفكيرك مما يجعلك منظمًا أكثر:

ابدأ بخطوة صغيرة
لسبب ما عقولنا تصدق أنه يجب علينا إنهاء مشروع كامل دفعة واحدة، فهل تساءلت يوماً لمَ لم تنجز أيًا من مهامك أو مشاريعك في الوقت المحدد؟ أعتقد أن أحد الأسباب هو أن المشروع ضخم جداً ويحتاج الجهد لإتمامه وأنت كنت منشغلاً جدًا بأمور أخرى مما جعلك تفشل في إنجازه. ولكن هذا السيناريو لن يتكرر مجدداً! فحين تبدأ بخطوة صغيرة حتى وإن كانت تلك الخطوة هي تنظيم كوب الأقلام إلى إنهاء المشروع الرئيسي، ستتجنب ضغط إتمام المهمة وستجد أنك أنجزتها بسرعة وفي الوقت المحدد.

استمع إلى المدونات الصوتية (البودكاست) التي تتحدث عن التنظيم
من أفضل الأمور التي يمكنك القيام بها في الصباح أو أثناء القيادة لتحفيز عقلك هي الاستماع للأمور التي تحفز نموك العقلي والجسدي، ولقد لاحظت ذلك في حياتي الخاصة وحياة من حولي أن ذلك كان له أثراً إيجابياً في حياتنا. فالمدونات الصوتية -أو كما يسميها البعض المُذاعات- عن التنظيم مثل (Organize 365) و (A Slob Comes Clean) هما من المدونات التي أبقتني متحفزًا في الأوقات التي تكاسلت فيها. فأحد أسرار تغيير أسلوب حياتك فعلياً هو تغيير عقيلتك وطريقة تفكيرك من خلال دمج هذه العادات البسيطة في حياتك، وسوف تحقق ذلك في أسرع وقت.

أعد قائمة بالمهام
قد تبدو الفكرة مبتذلة ولكن كتابة قائمة مهام فكرة فعالة في الحقيقة – وذلك طبعاً إذا استخدمتها- وكما ذكرت سابقاً، الفوضى مؤذيه، ولمحاربتها يجب عليك مواجهتها بالمهام الصغيرة. إليكم مثالين عن فاعلية قائمة المهام في مساعدتك لتبقى منظماً:

استخدام القائمة للتخطيط للمهام التي عليك تنفيذها في المنزل بعد العمل سيحول دون انشغالك بأمور أخرى بعد يوم عمل مرهق.
تحتوي قائمة المهام الفعّالة على المهام ذات الأولوية فقط وبذلك ستعرف بالضبط ما الذي عليك إتمامه أولًا لتحافظ على التنظيم.
قائمة المهام أو الخطط أو أي اسم آخر تطلقه عليها، هي عادة ينبغي عليك تطبيقها في حياتك لتصبح وتبقى منظماً وكأنها طبيعتك.

احتفظ بالأشياء التي تحبها
إليكم بعض الردود الشائعة التي تصلني عند الحديث عن هذا الموضوع:

“أنا أحب كل شيء في بيتي ومن المستحيل أن أتخلص من أي شيء! كل مقتنياتي لها معنى!”

أما أفضل رد وصلني فهو: “لقد دفعت عليها الكثير ولم ألبسها ولا لمرة واحدة! ولكنها لدي منذ سنتين…”

هذه فقط بعض الأمثلة من الردود التي تصلني من عملائي عندما أقترح عليهم الاحتفاظ بالأشياء التي يحبونها فقط في المنزل. دعوني أفسر لكم ما أعنيه بذلك، ولنبدأ بمثال، نحب عائلتنا (المقربين فقط) لكن قد نفضل بعضهم على بعض، فمنهم من نعشقه لدرجة لا نستطيع العيش دونه. هذا النوع من المشاعر هو الذي أتوقع أنك يجب أن تقيس عليه عند تعاملك مع أغراضك المنزلية. تحب قلمك كثيراً، وفكرة عدم وجوده لديك يؤثر على ترتيب حياتك، فإن لم يكن لديك هذا الشعور تجاه الأشياء الأخرى في منزلك فلقد حان الوقت للتخلي عنها، وسأكون سعيداً بذلك!


اجعلها عادة
أظهرت الدراسات الحديثة أن الإنسان بحاجة لشهرين إلى ثمانية أشهر لخلق عادة جديدة. وقد يبدو هذا الوقت مبالغاً فيه خاصة لأنه متعلق بالتنظيم، ولكن في الواقع هذه المعلومة سارّة حيث أن تكوين عادات جديدة لا يتم في خطوة واحدة ولكن يجب أن يكون هناك عملية متكاملة لتحقيق نتائج أفضل. فالالتزام بنظام تنظيمي وممارسته باستمرار سيخلق عقلية إيجابية ويطور مهاراتك التنظيمية حتى وإن واجهتك بعض العقبات.

التعليقات ( 0 )

جديد
المقالات

القوالب التكميلية للمقالات

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:04 مساءً الإثنين 3 صفر 1439 / 23 أكتوبر 2017.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET