• ×

01:16 صباحًا , الخميس 19 يوليو 2018

التاريخ 11-01-18 05:51 مساءً

شراكة بين أكاديمية الأمير أحمد ومركز الصحفيين الدوليين لتدريب الصحفيات السعوديات

تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 95
أرجاء - الرياض: 

تنظم أكاديمية الأمير أحمد بن سلمان للإعلام التطبيقي بالشراكة مع المركز الدولي للصحفيين في واشنطن، برنامجًا تدريبيًا في مجال الإعلام الرقمي، لـ 20 صحفية سعودية، يعقد في كل من الرياض وجدة، خلال شهر فبراير المقبل.

ويضم البرنامج التدريبي ورشتي عمل، تضم كل ورشة 10 صحفيات، ويستهدف تدريبهن على مهارات إعداد التقارير لوسائط الإعلام الإلكترونية، ونزويدهن بالتقنيات الحديثة، لإعداد التقارير الميدانية الحية لضمان النجاح في عالم الإعلام المعاصر.

كما سيجري تدريب الصحفيات المشاركات بشكل عملي على الأدوات الرقمية الجديدة، وتعلم كيفية تطوير أساليب وتقنيات السرد القصصي باستخدام الوسائل الرقمية بمهارة واحترافية .

تستغرق كل ورشة عمل ثلاثة أيام، ويقدمها أحد خبراء التدريب من المركز الدولي للصحفيين، حول كيفية إنتاج القصص الصحفية باستخدام الوسائط المتعددة، باعتبارها أحد أفضل الطرق في التخاطب مع الجمهور، وتحسين القصة المكتوبة، بجانب مهارة إنتاج الأخبار الرقمية وتحرير الفيديو وإعداد التقارير عبر المحمول، وانتاج الرسوم البيانية، وتوزيع القصص عبر منصات مختلفة، والتعامل مع الجمهور عبر الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي.

وفتحت أكاديمية الأمير أحمد بن سلمان والمركز الدولي للصحفيين باب التقديم أمام الصحفيات السعوديات، للالتحاق بالبرنامج التدريبي على الرابط https://www.tfaforms.com/4648168 على شبكة الإنترنت، حيث يتم قبول الطلبات من الآن وحتى 22 من شهر يناير الجاري، والفرصة متاحة لكل من ترغب من الصحفيات السعوديات في الحصول على مهارات جديدة، وتحقيق النجاح في بيئة عمل وسائل الإعلام الرقمية.

ويلي الدورة التدريبية شهران من التوجيه والتدريب العملي للمشاركات على تقنيات إعداد القصص متعددة الوسائط بطريقة جذابة، وبعدها ستنشر المتدربات قصصهن، التي تتناول القضايا ذات الأهمية بالنسبة للمرأة في المملكة العربية السعودية، وستحصل صاحبة افضل قصة على جائزة قيمتها 500 دولار .

ويمثل هذا التعاون بين الأكاديمية ومركز الصحفيين الدوليين الثاني من نوعه، بعد البرنامج التدريبي المشترك الذي عقد عام 2008 حول الصحافة الإلكترونية ومعايير التحرير الدولية، واستفادت منه 19 متدربة .

وتسعى أكاديمية الأمير أحمد إلى زيادة مهارات الصحفيات السعوديات في مجال الإعلام الرقمي، بشكل علمي ومنظم وعالي الجودة، على يد خبراء متخصصين، بما يلبي احتياجات المتدربات في سوق الإعلام السعودي، ويواكب طموحات الأكاديمية، لإثراء المشهد الإعلامي بكوادر بشرية مؤهلة وفق أحدث الأساليب والمعايير الدولية .

ويعتبر المركز الدولي للصحفيين، مؤسسة غير ربحية تهدف إلى خدمة الصحفيين وتعزيز مهاراتهم، وتقديم دورات لتطوير الأداء الصحفي حول العالم .
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:16 صباحًا الخميس 19 يوليو 2018.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET